رمضان ....

Publié le par mada-law

  hilal

         رمضان شهر

العبادة 

   رمضان شهر

الغفران     

 لنستحضر المعاني السامية للصيام صيام الفروج و صيام الأفواه عن شهوات الدنيا

حرمان للمعدة من الاكل و تضامن مع الفقراء و المعوزين تضامن حقيقي نحس بجوعهم و معاناتهم نحس بآلامهم فنتضامن معهم خلال صيامنا بصفة قوية و عند الافطار بصفة اقوى عندما نرى المائدة امامنا بكل الانواع مما لذ و طاب يجب ان نتذكر ان آخرين مثلنا بعد يوم من الجوع لا يكافؤون بافطار شهي

 يجب ان نتذكر انهم ينتظرون طوال اليوم على امل ان يحن قلب او يعطف محسن و يجود عليهم بطعام

 امل صغير يختفي و ينتهي بعد حين....

 

hilal2

                                 من المعاني السامية الرحمة" شهر أوله رحمة" كما قال الحبيبب ص

 خلق بات نادرا في أيامنا هذه..........

دعوة  لنرحم و نتعلم الرحمة حتى نرحم يوم القيامة" انما يرحم الله من عباده الرحماء"صدق نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم.

وتكفي انها من صفات الرحمان الرحيم...

" كتب ربكم على نفسه الرحمة"  و الآية موجودة مرتين في سورة الأنعام .

الصوم يعود بنا للفطرة ومن الفطرة الرحمة و الحديث الشريف يقول

"حتى الدابة ترفع حافرها عن وليدها خشية ان تصيبها " أنقبل ان يكون الحيوان احن على وليده منا على اخواننا ؟؟

يجب ان نتذكر اخواننا في الانسانية........... اخواننا في الله............ اخواننا في الصومال

نتذكر معاناتهم في وقت المجاعة هذا في وقت الجوع لن نصوم و نتذكرهم فقط و لكن وجب علينا المشاركة الفعلية لإغاثتهم فنحن امة عالية الهمة لانكتفي باضعف الايمان و لو سمي ايمانا

 

hilal3 ...

 

يجب ان نتذكر ان هناك عائلات تجلس على مائدة الإفطار بكرسي شاغر .... شكرا للذين ماتوا لنحيا .. شكرا لشهداء الثورات العربية فى كل مكان..

يجب ان نتذكر شبابا ماتوا من اجل الحرية من اجل الكرامة ... و كان بودهم بلوع رمضان فلهم منا خالص الدعاء

رمضان الماضي سجدنا للمولى و بكينا و دعوناه فاجابنا انه هو السميع مجيب الدعاء ... طلبنا الحرية و الكرامة و بتنا نتذوق طعمها ...مئات منا ما كانوا يحلموا بالاجتماع مع اهليهم على طاولة الافطار .. و تحققت امانيهم ... معتقلوا الافكار المحكومون بعشرات السنين ...

و شعب عظيم حكمه مجنون كبير لعشرات السنين صام و افطر على هواه اتبع الهلال هدا العام و تحرر من بلادة المجنون و سفاهة المعتوه ...........الحمد لله

     

Publié dans تاملات

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article